منتدى تكنولوجيا العين الذهبية
اهلا وسهلا بك
عزيزي الزائر في منتدى تكنولوجيا العين الذهبية


اذا كانت هذه زيارتك الاولى لنا يشرفنا انضمامك لاسرة منتدانا

وان لم تكن هذه زيارتك الاولى فوقتا ممتعا برفقتنا

ولا تنسى المنتدى يحتاج الى تفعيل الاشتراك من ايميلك



 
الرئيسيةموقع المنتدىس .و .جبحـثالتسجيلدخول
آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
موقع رائع فيه امتحانات و اختبارات السنة الثانية ثانوي
حلول تمارين كتاب الرياضيات أولى ثانوي علوم تجريبية وأداب
برنامج صانع الشهادات المدرسية مهم لكل هيئة تعليمية و لكل الأطوار التعليمية
موقع لحل المعادلات بجميع انواعها ورسم التمثيلات البيانية
بحث السيدا بالفرنسي
لعبة Strike Crimea الاستراتيجية و الحربية
برنامج Recover My Files v4.5.2.751 Professionalالأفضل لإسترجاع ملفاتك حتى بعد الفورمات
مذكرة الحروف اقرا و لون
مجموعة رائعة من الحروف للتحضيري مع الصور المعبرة عن كل حرف
مذكرات الانجليزية لجميع مستويات التعليم المتوسط
أمس في 3:32 pm
السبت نوفمبر 26, 2016 10:03 pm
الخميس نوفمبر 24, 2016 7:36 pm
الأربعاء نوفمبر 23, 2016 11:42 pm
الإثنين نوفمبر 14, 2016 9:37 pm
الأحد نوفمبر 13, 2016 10:05 pm
السبت نوفمبر 05, 2016 6:46 pm
الخميس نوفمبر 03, 2016 5:34 pm
الخميس نوفمبر 03, 2016 5:34 pm
الجمعة أكتوبر 21, 2016 12:29 pm
mouloudi.abdelmalek
وفاق حليمة
merzouk12
hamzad
zinouprocs1
آدم81
kasshoss
kaddabe
kaddabe
abir lina

شاطر | 
 

 بحث عن العمل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
I miss y0u
مراقبة منتدى
مراقبة منتدى


بيانات العضو
الجنس الجنس : انثى
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 02/05/2009
مواضيع العضو مواضيع العضو : 4859
العمر العمر : 26
الدولة الدولة : الجزائر
نقاط نقاط : 6820
السٌّمعَة السٌّمعَة : 10
توقيــــع اسلاميـ لأعضاء المنتــــدى :


الحضور الدائم

مُساهمةموضوع: بحث عن العمل   الجمعة يناير 28, 2011 9:07 pm

كلمة
عمل كانت محل أراء مختلفة و متناقضة مع العلم أن ظهور هذه الكلمة حديث جدا
بالنسبة لتاريخ الإنسانية الطويل.فهي يفترض مجال النتاج المادي أوالميداني
الحاجة أو الضرورة كقاعدة مميزة عن ميدان الحاجة ، إن المعنى العميق
والبائي الكلمة عمل كان يعرف في (أداة للتعذيب) ثنائي التصور الأحرار
يتمتعون بالنظم و الأفكار في الوقت الذي يقوم فيه العبيد بأشق الأعمال لكن
مفهوم العمل سيقلب هو بذاته معنى الحالة الميتافيزيقية الذي هو منبثق منها
أو أنه يصبح دواء للاستلاب .


فالإنسان
يجب إن بعمل لأبه غريب في هذه الطبيعة وبالعمل وحده سيجعل كل شيء عربيا
مؤلفا ، ويجعل مياة إنسانية لكل ما ليس له مياه بالعمل استطاع الإنسان
ترويض أبشع قوة الطبيعة وجعل منها خادمة له ومحققا بذلك مقولة ديكارت ‹
ليصبح أسيادا ومالكي الطبيعة ›

إن العمل أصبح أداة للتحرر كما يقول “هيغل ” فالعمل موجهة فعل إنساني بالامتياز فهو التعبير الكلي و الكامل إذا كائنا وحربيتنا .


1- تعريف العمل :


المقصود
بالعمل هو أي جهد بشري سواء كان عضليا أو فكريا يبذل في العملية الإنتاجية
مقبل الحصول على أجر معين والجمع بين الجهد العضلي و الفكري ويؤكد العلماء
أن العمل يقصد به :


· الجهد البشري أو الصناعي أو خدمات الطبيب أو من منفعة وتعريف العمل بأنه المجهود الذي يبدله في العملية الإنتاجية أي مقابل إنتاج فعلي يعني استبعاد أي مجهود يبذل ولاينتج عنه خلق لمنفعة أو زيادة لها .

· وتتحدد
قوة العمل في أي مجتمع من المجتمعات بعنصرين أساسين الأول هو عدد العمال
أو عدد الأفراد القادرين على العمل في المجتمع و الثاني هو الكفاءة
الإنتاجية للعامل .


أ – عدد العمال :
نجد
أن عدد القادرين على العمل تحدده بالدرجة الأولى عوامل سكانية ، سواء كانت
متمثلة في حجم السكان أو توزيعهم حسب فئات العمر أو توزيعهم حسب النوع .

هذا
بالإضافة إلى عوامل بيئية كعادات المجتمع وتقاليده من حيث إقدام المرآة
علي العمل ومن حيث التشريعات القائمة الخاصة بإشتعال صغار السن و من حيت
نظرة المجتمع و تقسيمه لأنواع المختلفة من العمل .


ب- الكفاءة الإنتاجية :
تتأثر
بعدد العوامل من أهمها فرض التخصيص و تقسيم العمل المتاحة في المجتمع و
المستوى الثقافي السائد وتوفير التدريب المهني ، و مستوى الفن الإنتاجي
المستخدم ( رأس المال والتكنولوجيا الحديثة
( وما إلى غير دلك من عوامل ترفع من الكفاءة العامل وفي هذا الإطار نذكر تقسيم العمل الذي يظهر في تخصصه في مهام مختلفة


· وهذا التقسيم يؤدي إلى رفع المر دودية الناتج عن تخصص العمال .

التقسيم الفني أو التقني :
يتم هذا التقسيم داخل المؤسسة حيث يتم توزيع عملية إنتاج منتوج ما على مجموعة من العمال .
التخصص مهني أو التقني :
يتعدى التقسيم الفني أو التقني إطار المؤسسة وذلك نتيجة تطوير التقنيات بحثا عن إرتفاع إنتاجية كل مؤسسة .
التقسيم الدولي للعمل :
تتخصص كل دولة في إنتاج المنتوج الذي يحقق إنتاجية ومرودية مرتفعة بالنسبة للدولة .
وهذا
التخصص يرجع إلى عوامل مختلفة بعضها طبيعة وبعضها يتصل بمراحل النمو التي
تمر بها البلاد وبالإطار السياسي و الاجتماعي الذي تعيش فيه .

هذا
التفاوت في هذه العوامل الطبيعة المكتسبة بين الدول المختلفة أدى إلى
التفاوت في تكاليف الإنتاج مما أدى إلى قيام التخصص الدولي .


الأمين في الاقتصاد
بوشاشي بوعلام
صفحة 7-8

أنواع العمل :
1-العمل اليدوي : وهو العمل الذي تستعمل فيه عضلات الإنسان لكي يفعل شيء ما .

2-العمل الفكري :
وهو العمل الذي يستعمل فيه عقل الإنسان لترويج فكرة ما جاءت على بال
الإنسان وتكون هذه الفكرة جاهزة للعمل وبعد ذلك يقوم الإنسان بإنشاء هذه
الفكرة .


3-العمل الصناعي : وهو العمل الذي يستعمل فيه الآلات والتكنولوجيا بمختلف أنماطها وهذا هو العمل الصناعي .

آيات تحث عن العمل :

· قال رسول الله ( ص( “ما أكل طعاما قط خير من أن يأكل من عمل يده وإن بني الله داوود عليه السلام كان يأكل من عمل يده”.

· قال رسول الله ) ص ( “ اعمل لدنياك كأنك تعيش أبدا و أعمل لأخرتك كأنك تموت غدا ” .

· قال رسول الله )ص ( “ وقل أعملوا فسيرى الله عماكم ورسوله والمؤمنين

· حديث شريف أفضل الكسب عمل مبرور و عمل الرجل بيده ” .

“ اليد العليا خير من اليد السفلى ”

· قال الله تعالى “ إذا فيت الصلاة فانتشروا في الأرض و تبعوا من فضل الله وأذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون ” .

· قال الله تعالى “ وهو الذي سخر البحر لتأكل منه لحما طريا وتستخرج منه

· حلية تلبسونها وترى الفلك مواخر فيه ولتتغنوا من فضة ولعلكم تشكون ” .

أهمية العمل :

إن الواسطة التي تهيئ لحاجة مخصوصة وسيلة تكون هي أيضا مخصوصة وتنالها أنما هي العمل فالعمل يعين بأكثر الطرق تنوعا وأغراض مختلفة

- المادة
التي تقدمها الطبيعة مباشرة : إن ذلك الإعداد يضفي على الوسيلة قيمتها
ويكتفي الإنسان فيها يستهلكها بالمنتجات البشرية خاصة وإنما هي مجهودات
بشرية تلك التي يستهلكها إن الثقافة النظرية تتطور ضمن تنوع الشروط
والأشياء التي تتدخل
) في العمل (
فهي ليست جملة متنوعة من التصورات والمعارف فحسب ولكنها أيضا حركية
التصورات وسرعتها وحركية ارتباط التصورات بعضها ببعض وحركتها وهي فهم
العلاقات المعقدة الكونية ...الخ


- أيضا ثقافة الفكر العامة وهي أيضا ثقافة اللغة ، وإن الثقافة العملية ) التي تحصل (
بواسطة العمل تتمثل في الحاجة إلى أن تعيد الإنتاج نفسها بنفسها فهي عادة
الانشغال عامة وهي تتمثل أيضا فيما يفرض على النشاط من حدود من قبل طبيعة
المادة ومن قبل إرادة الآخرين وهذا الترويض نتش إنه أن يكسبنا عادة القيام
بنشاط موضعي كما يكسبنا خصالا كونية .


- غير أن ما يكون في العمل من عنصر كوني وموضعي يرد إلى ما تتجه خاصيات الوسائل والحاجات من تجريد .

ومن
ثم يترتب تحديد نوع الإنتاج وتقسيم الأعمال أن عمل الفرد يصبح أكثر ببساطة
بفعل تقسيم ويضل كفاءته في عمله المجرد ، كما أن كتلة منتوجاته تتموا وفبي
الوقت نفسه فإن تجريد القدرات هذا وتجريد الوسائل يبلغ بتغية البشر


بعضهم لبعض أقصاه من أجل تلبية الحاجات الأخرى ويجعل من تلك .... ضرورة كاملة .

وأخيرا فإن تجريد الإنتاج يجعل العمل أكثر ميكانكية وفي النهاية يمكن ....

منه الإنسان وأن تعوضه الآلة .

هيجل
مباد الهوامش : هيجل ) جورج

إتقان العمل

أتقن العمل فالناقد بصير

قال الله تعالى(ليبلوكم أيكم أحسن عملا ) قالوا أصوبه و أخلصه

وفي الصحيح أنه (ص)قال (إن الله يحب ادا عمل أحدكم عملا إن يتقنه

أن تعبد الله كأنك تراه هذا هو كمال الإتقان ...( فإن لم تكن تراه فإنه يراك)

( أن تعلم قبل تعمل ذاك قمة الإتقان ( باب العلم قبل القول والعمل ) ) فأعلم انه لا إله إلا الله واستغفر لذنبك

إن تراقب الله في سرك كعلانيتك ذلك هوا لإخلاص في الإتقان ) وقلوا إعملوا فسيرى الله عملكم ورسله والمؤمنين

أن تحرص على محاسبة نفسك باستمرار هذا هو الحرص على الإتقان ) حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا

الفوائد

1- إثبات صفة المحبة لله تعالى

2- أن الله تعالى يحب بعض الأعمال ويكره بعضها

3- الحث على إتقان العمل الذي يعمله الإنسان

4- هذا الحديث يشمل جميع الأعمال الدينية

5- بعض الناس قد يحرص على أمور الدين

6- لابد من معرفة أسباب إتقان العمل

7- لبد على أهل الخير أن يحرصوا على إتقان أعمالهم

8- لابد للدعاة من إتقان أعمالهم

9- وكذلك لابد لطالب العلم من العناية بطرق تحصيل العلم

10- وهكذا جميع الأعمال الإصلاحية والاجتماعية والأسرية والعلمية والدعوية

قال الرسول ) ص( “ أعمل لدنياك كأنك تعيش أبدا و أعمل لآخرتك كأنك تموت غدا

قد
يتبادر إلى أذهان البعض أن البعض العمل مجرد مجهود بدني خالص وهذا يتناقض
وتعريف العمل ومضمونه الفكري و الفلسفي وحتى الديني أو الشرعي إذا العمل هو
ذلك المجهود المبذول من طرف الشخص في جميع المجالات الحياة ، من المفكر
المبدع الذي يؤسس و يخطط المستقبل لأجيال إلى ذلك الاقتصادي الذي يسر
المؤسسات والشركات إلى الذي يدرس النشا ويعلمهم الحكمة والموعظة الحسنة ،
إلى ذاك البناء الذي يشيد العمران وما صممه المهندسون إلى تلك الأعمال
اليدوية المتكاملة التي ضرورتها في حاجة المجتمع الماسة لها .
يبد
أن المجتمع المسلم له أفضلية عن سائر الشعوب والأمم الأخرى إن أتقن عمله
وتفان فيه بإخلاص ، لأنه ولاريب في ذلك يؤجر عليه لأنه عبادة كسائر
العبادات الأخرى و يؤتم إن تقاعص أو تهاون في أدائه

الموضوع الأصلي : بحث عن العمل  المصدر : منتدى تكنولوجيا العين الذهبية
I miss y0u ; توقيع العضو



لَستُ بِهَذَا الغُرورَ الذِي لَايُطَاقْ ~
ولَستُ الَأُنثَى المُتَكَبِرَه التِيْ لَايُعجِبهَا شَيءْ ..!
كُلْ مَافِيْ الَأمِرْ /
أنْ طُهرِيْ ونَقَائِيْ يخَتَلِفْ عَنْ بَقِيَةٌ النِسَاءْ
لِذَلِكَ لَاأحَدَ يستَطِيعْ فِهِمِيْ سِوى القَلِيلْ مِنْ البَشَر
ولَرُبمَا العَدَمْ !}



اذا لم تزد في المنتدى شئ فأنت فيه زيادة


دسـتـــور و قـــانـــون الـمـنـتـــــدى - ادخل واقرا حتى لا يحذف موضوعك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شمس
مراقبة مميزة
مراقبة مميزة


بيانات العضو
الجنس الجنس : انثى
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 12/08/2010
مواضيع العضو مواضيع العضو : 4947
العمر العمر : 27
الشغل/الترفيه الشغل/الترفيه : جامعية
المزاج المزاج : مرح
الدولة الدولة : الجزائر
نقاط نقاط : 7213
السٌّمعَة السٌّمعَة : 13
توقيــــع اسلاميـ لأعضاء المنتــــدى :



مشرفة المميزة

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن العمل   الأحد يناير 30, 2011 4:34 pm


الموضوع الأصلي : بحث عن العمل  المصدر : منتدى تكنولوجيا العين الذهبية
شمس ; توقيع العضو




LA SENSIBLE
CHEMS EL MOUNTADA
*****
SI TU N AVANCE PAS TU RECULE
*****



دسـتـــور و قـــانـــون الـمـنـتـــــدى - ادخل واقرا حتى لا يحذف موضوعك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

بحث عن العمل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى تكنولوجيا العين الذهبية :: 
كايبا الاقسام التعليمية و التربوية
 :: 
منتدى البحوث و المذكرات
-
انتقل الى: